الاجهاض المتكرر

الموضوع في 'منتدى الأسرة والطفل' بواسطة دكتور هيثم التحيوى, بتاريخ ‏أغسطس 12, 2021.

  1. دكتور هيثم التحيوى

    دكتور هيثم التحيوى Member

    إنضم إلينا في:
    ‏يوليو 29, 2021
    المشاركات:
    48
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    نقاط الجوائز:
    6
    الجنس:
    ذكر
    الوظيفة:
    استشارى امراض النسا والتوليد
    مكان الإقامة:
    94ش المرغنى _ الدور الاول _ مصر الجديده


    الإجهاض المتكرر واسبابه يوضحها لنا الاستاذ الادكتور : هيثم فريد التحيوي استشارى أمراض النساء والتوليد والعقم ودكتوراه تأخر الانجاب والحقن المجهرى كلية الطب جامعة عين شمس .

    _الإجهاض المتكرر هو فقدان الحمل مرتين أو أكثر قبل الأسبوع 20 أو 24 من الحمل، ويوجد أسباب كثيرة قد تُحدث إجهاضاً متكرراً ولذلك لابد من تقييم الحالة تقييماً شاملاً ودقيقاً قبل إعطاء أي علاج و من ضمن الأسباب التي تسبب إجهاضاً متكرراً

    *عمر الزوج و الزوجة
    فكلما كبر عمر الزوجة كلما كانت عرضة أكثر لحدوث الإجهاض المتكرر تشير الدراسات إلى أنه بعد سن 35 للزوجة وسن 40 للزوج يكون حدوث الإجهاض المتكرر أكثر

    *اسباب وراثية
    يكون سبب الإجهاض المتكرر هو وراثي ويرجع إما للزوج أو للزوجة أو لكليهما معاً ويكون الخلل الوراثي هنا عبارة عن خلل بالكروموسومات إما عند الزوج أو الزوجة أو كليهما وفي هذه الحالة يتم عمل التحاليل اللازمة لمعرفة طبيعة ونوع الخلل الكروموسومي وبالتالي تحديد العلاج المناسب
    *اسباب مناعية
    يحدث هنا خلل في نظام المناعة لدى الأم ، فيعتبر جهاز المناعة أن الجنين هو جسم غريب فيهاجمه ويتم طرده خارج الجسم فيسبب هذا إجهاضات متكررة، ومن ضمن الأمراض المناعية التي تسبب إجهاض متكرر : - مرض الذئبة الحمراء أو ما يسمى Systemic Lupus Erythematosu - وفي هذا المرض يكون الجسم أجسام مضادة ضد نفسه وضد المشيمة مما يسبب خلل في وظيفة المشيمة وانفصالها وحدوث إجهاض - وأيضاً المرض المناعي " متلازمة مضادات الفسفوليبيد " Antiphospholipid syndrome حيث يكون هناك ارتفاع في : - Antiphospholipid antibodies - Anticardiolipin antibodies - Lupus Anticoagulant والتي نقوم بمعرفة نسبتها من خلال التحاليل المطلوبة

    *وجود تجلطات دموية
    وجود تجلطات دموية في هذه الحالة تكون هناك تجلطات دموية في المشيمة مما يؤدي إلى خلل في وظيفة المشيمة، والتي تقوم بتوصيل الدم والغذاء والأوكسجين الكافي للجنين ،مما يؤدي إلى خلل بنمو الجنين ويسبب إجهاض أو ولادة مبكرة. ويتم تشخيص هذه الحالة بواسطة Antiphospholipid antibodies ويكون العلاج عبارة عن أدوية سيولة يحددها الطبيب طبقاً للحالة.
    وقد يكون هناك خلل أيضاً بمضادات التجلط الطبيعية الموجودة بالجسم والتي تسبب إجهاضاً متكرراً مثل : -
    Anti thrombin m -Protein C -Protein S
    *وجود تشوهات أو مشاكل في تكوين الرحم
    مثل وجود التصاقات بالرحم ، نتيجة المبالغة في عملية كحت للرحم ، أو إجراء عملية إزالة أورام ليفية أو وجود التهابات شديدة بالرحم أو إجراء أي عملية بالرحم تسببت في وجود الالتصاقات.
    * وجود أورام ليفية بالرحم والتي تعتمد على حجمها ومكانها والتي قد تكون في بعض الأحيان سبباً في حدوث الإجهاض المتكرر.
    * وجود حاجز رحمي مما يغير من شكل الرحم ويسبب خللاً في وظيفة الرحم واستقبال الجنين وتغذيته ، ويتم تشخيص الحاجز الرحمي بعدة طرق منها السونار المهبلي أو السونار ثلاثي الأبعاد أو الأشعة بالصبغة ويتم إزالته بالمنظار الرحمي.
    *وجود خلل بالهرمونات عند الزوجة
    قد يكون هناك نقص في هرمون البروجيستيرون والذي يساعد في تثبيت الحمل ، ويمكن علاج ذلك عن طريق بعض الأدوية المثبتة
    *وجود بعض الأمراض المزمنة
    مثل وجود مرض السكر وعدم ضبطه أثناء الحمل مما قد يسبب تشوهات بالجنين ويسبب الإجهاض
    **نصائح للوقاية والحد من حدوث إجهاض متكرر
    _لابد من الابتعاد تماماً عن التدخين سواء سلبي أو إيجابي.
    _الابتعاد عن الكحوليات.
    _الابتعاد عن المواد الكيميائية الضارة والتي يمكن التعرض لها من خلال بعض الأعمال.
    _ممارسة الرياضة بانتظام واعتدال.
    _الاستمرار على نظام غذائي صحي والبعد عن العادات الغذائية السيئة
     

مشاركة هذه الصفحة